Healthy Gate

بذور الكتان

تحتوي بذور الكتان علي البروتين و نسبة عاليه من الألياف بالإضافة الي الحديد والكالسيوم واهم ما يميزها هي الأوميغا 3

سوف نتعرف اليوم علي فوائد و أضرار بذور الكتان وكيفية تناول الكميات المناسبة منه دون التعرض لأثارا سلبية

وسنتعرف أيضا علي كيفية تخزينه والمحافظة عليه والصناعات التي نستخدمها فيها

فتلك البذور تكون عبارة عن بذور صغيرة الحجم مسطحة ولامعة بنكهة الجوز تأتي من نبات الكتان.

وتعتبر مصدر غني بالألياف الغذائية حيث تحتوي علي ألياف قابلة للذوبان و أيضا غير قابلة للذوبان

وتحتوي علي الدهون الصحية والفيتامينات والمعادن.

فإن بذور الكتان تعتبر من الأطعمة الخارقة لأنها مليئة بمجموعة متنوعة من الفوائد الصحية فهي مصدر جيد للبروتين وأحماض أوميغا 3 الدهنية.

تاريخ البذور

تم استخدام بذور الكتان من آلاف السنين في العديد من الثقافات حول العالم حيث يعود تاريخها إلى العصور القديمة وتطورت استخداماتها على مر السنين.

فكانوا قديما المصريون القدماء يستخدموا بذور الكتان للأغراض الطبية.

وتم استخدامها أيضا كمصدر غذائي في اليونان القديمة

وقديما كانوا الهنود يستخلصون منها الزيوت.

ولا تزال تستخدم حتى يومنا هذا في الطب الهندي القديم لفوائدها الصحية العديدة.

إنما حديثا فإن بذور الكتان اليوم تستخدم بعدة طرق وفي مجالات مختلفة.

فهي تدخل في تكوين المكملات الصحية ومستحضرات التجميل ومصدراً جيداً للزيوت والصبغة الطبيعية.

فإنها تكتسب أيضًا شعبية كغذاء صحي نظرًا لارتفاع مستويات الألياف الغذائية ومضادات الأكسدة.

زيت بذور الكتان

فيعتبر زيت بذور الكتان مصدراً جيداً لحمض الأوميغا 3 لأنها غنيةً جداً به وغالبا يستخدم هذا الزيت في الطهي والخبز.

كما أنه يستخدم كعلاج طبيعي للأمراض الجلدية ومشاكل الجهاز الهضمي وآلام المفاصل.

ويستخدم أيضاً في منتجات التجميل مثل المستحضرات والشامبو والبلسم.

زراعة بذور الكتان

تعتبر زراعتها طريقة رائعة للحصول على الفوائد الصحية لها.

فإن تلك البذور سهلة النمو ويمكن زراعتها في مجموعة متنوعة من المناخات.

ونبات الكتان مفيد أيضًا حيث يمكن استخدام الأوراق كسماد فتقوم الأزهار بجذب النحل مما يساعد في تلقيح النباتات الأخرى في الحديقة.

ويجب أن تزرع بذور الكتان في أوائل الربيع عندما تكون التربة دافئة ورطبة بعمقا يصل الي 1 بوصة وان تكون مغطاة كاملتا بالتربة.

حيث يجب أن تكون النباتات متباعدة عن بعضها بمقدار قدمين وأن تظل التربة رطبة حتى يتم إنشاء النباتات.

ويكون حصاد تلك البذور جاهزا عندما تتحول رؤوسها إلى اللون البني وتكون البذور جافة تماما

كيفية التخزين الصحيح لبذور الكتان

يعد تخزين بذور الكتان بشكل صحيح أمرًا ضروريًا للحفاظ على نضارتها ونكهتها.

فيجب تخزينها في حاوية محكمة الإغلاق وبعيدًا عن أشعة الشمس المباشرة أو الحرارة وفي مكان بارد وجاف حيث يمكن تخزينها في الثلاجة أو الفريزر.

سيساعد ذلك في إبقائها طازجة لمدة تصل إلى عام.

ويجب الأخذ في الإعتبار إذا أرادنا تجميد بذور الكتان فيجب طحنها قبل التجميد لتسهيل الاستخدام لاحقًا.

الصناعات المستخدم فيها بذور الكتان

فهي متعددة الاستخدامات حيث تدخل في العديد من الصناعات بدايةً من إنتاج الأغذية إلى المنسوجات.

فتعد من أهم البذور التي تستخدم في منتجات الصحة والجمال حيث إنها عنصر أساسيا في صناعة الصبغة الطبيعية.

ويمكن استخدام زيت بذور الكتان كمواد لتشحيم الآلات.

وتعد أليافها خيارا ممتازا لذلك يتم استخدامها في صناعة الورق والكرتون لأنها قوية وتدوم لوقتا طويل.

حيث يمكن استخدامها كعنصر في الخبز والحبوب وإنتاج منتجات الحليب

ويمكن استخدام زيت البذور كبديل للزبد.

وتعد أهم ميزة صناعية لها أنها تدخل في صناعة الملابس والمفروشات المنزلية والخيوط نظرا لإحتوائها علي ألياف قوية ومرنة.

منتجات الصحة والجمال

يمكن استخدام زيت البذور في تقشير وترطيب البشرة فهو غني بالأحماض الدهنية الأساسية التي تساعد علي إزالة خلايا الجلد الميتة.

وعلاج طبيعي للأمراض الجلدية مثل الأكزيما والصدفية.

فوائد بذور الكتان

إن تلك البذور لها فوائد كثيرة متعددة فهي تساعد على تقليل مستويات الكوليسترول وتحسين صحة القلب والشرايين عن طريق خفض ضغط الدم.

وتقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية عن طريق تقليل خطر جلطات الدم.

وهي من أهم الأشياء التي عند تناولها تحد من حدوث الإلتهابات في الجسم.

وتساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم وتحسين حساسية الأنسولين وتقليل خطر الإصابة بمرض السكر.

وتلك الألياف المتواجدة داخل بذور الكتان تساعد على زيادة التشبع وتقليل الرغبة الشديدة في الجوع وتقليل خطر السمنة عن طريق تحسين عملية التمثيل الغذائي.

أضرار بذور الكتان

بالرغم من تعدد الفوائد الا انه يمكن أن يؤدي تناول بذور الكتان بكميات كبيرة إلى ردود فعل سلبية منها مشاكل الجهاز الهضمي

فتحتوي بذور الكتان علي نسبة عاليه من الألياف بالإضافة الي المركبات التي يمكن ان تهيج الجهاز الهضمي فتسبب حدوث الانتفاخ والغازات والإمساك والغثيان.

وقد يتسبب الإكثار من تناولها في خفض ضغط الدم وخفض مستويات السكر في الدم

فيمكن أن تسبب تلك البذور تفاعلات تحسسية مثل الطفح الجلدي وخلايا النحل وصعوبة التنفس.

حيث أنها ممكن تؤدي إلي تلف الكبد واليرقان والبول الداكن.

وقد تؤثر أيضا علي صحة النساء الحوامل وبصحة الجنين لإحتوائها علي هرمون الاستروجين النباتي.

ومن الممكن أن يتفاعل الكتان مع بعض الأدوية مما يجعلها تسبب ردود فعل سلبية مثل أدوية مرضي السكر وتجلط الدم ومرضي الغدة الدرقية.

كيفية تناول بذور الكتان

تتنوع طريقة تناول بذور الكتان حيث انها ممكن أن تأكل كبذرة كاملة او مطحونه علي شكل مسحوق.

ويمكن وضعها علي العصائر واللبن والسلع المخبوزة او اضافتها على السلطات والأطباق الأخرى.

فلكي نحصل على أقصى قدر من الفوائد الصحية يوصى باستهلاك الكتان يوميًا وبكميات مناسبة حتي لا تتعرض للآثار الجانبية.

فمن المهم التحدث إلى الطبيب الخاص بك قبل تناول بذور الكتان والبدء بكمية صغيرة وزيادة تناولك تدريجياً بمرور الوقت.

فينصح بأن عند تناول الكتان من المهم طحن البذور قبل استهلاكها وشرب الكثير من الماء.

ومن هنا يجب التأكد من أنك تتناول نظامًا غذائيًا متوازنًا يتضمن مصادر أخرى للفيتامينات والمعادن الأساسية من أجل الحفاظ على وزن صحي وتجنب أي مشاكل صحية

فبذور الكتان لها الكثير من الفوائد ولكن الإفراط فيها يجلب الكثير من الأضرار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى